هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟

ماريهان أحمد

ما هي إلا هياكل أحادية الخلية تشبه البذور إلى حد كبير، ولكنها تتكون عن طريق التكاثر اللاجنسي ، ولا تتعرض هذه الأبواغ للتكاثر إلا عندما تكون الظروف المناخية المحيطة بها ملائمة لذلك، حيث يحدث بها الانقسام الخلوي على الحال.

مع العلم أن هذه الأبواغ تكون ذات حجم صغير ودقيقة للغاية، وبفعل الرياح تنتقل إلى أماكن أخرى؛ حتى تقوم بإنتاج الكثير من الزهور دون الحاجة إلى الاختلاط بأي خلية إنجابية، وذلك على عكس النباتات البذرية التي تتكاثر عن طريق تلقيح حبوب اللقاح بويضات الزهور المختلفة.

هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟

لا يفوتك أيضًا:  ماذا يقصد بالنسيج الوعائي في النباتات البذرية

ما هي النباتات اللابذرية؟

هي أحد أنواع النباتات التي وجدت على الأرض منذ حوالي 400 مليون سنة، وهي لا تشتمل على أي بذور، ولا تنتج البذور من الأساس.

وهي لا تختلف في الشكل كثيرًا عن النباتات البذرية حيث تشتمل على الجذور والسيقان والأوراق إلا أنها لا تشتمل على الزهور، وتكون الأبواغ المسؤولة عن تكاثرها موجودة بكثرة في بعض النباتات، ومنها: الطحالب، والسراخس، وحشيشة الكبد، والقرنفل.

يُمكن أن تنتقل الأبواغ إلى أماكن مناسبة للنمو من خلال الرياح كما ذكرنا، أو عن طريق الجراثيم والفطريات التي تنتقل إلى أن تصل للجزء السفلي من الأوراق، وغالبًا ما تتكاثر الأبواغ بالقرب من البحيرات والمستنقعات.

دورة حياة النباتات اللابذرية

إن كنت ممن يطرحون سؤال هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟ يجب أن تكون على دراية أن النباتات اللابذرية ما هي إلا أمشاج أحادية الصبغة أي أنها تشتمل على عدد معين من الكروموسومات المفردة،

وتعمل هذه الأمشاج على إنتاج السائل المنوي والبيض، ويختلط كلًا منهما بالآخر لتنتج النباتات البوغية، وتعمل الأبواغ على إنتاج الأمشاج من جديد.

مع العلم أن أغلب النباتات اللابذرية تتكون من الأمشاج أحادية الصبغة، وفي بعض الحالات قد تنمو النباتات البوغية على الأمشاج حيث إنها تمتص الغذاء منها

وتقوم بإنتاج مباغي أحادية الصبغة، وغشاء ذو تركيب معقد للغاية لأنه يساهم في نشر الأبواغ في المنطقة المحيطة من أجل إنتاج نباتات جديدة.

والحزازيات ونباتات حشيشة الكبد ونباتات القرن تكون في بداية حياتها عبارة عن أمشاج، ومن ثم تقوم بتكوين الأرشيجونة والمعفر فوق هذه الأمشاج، وفي أغلب الأحيان تتكون أسفل المشرة أو بين الأوراق، كما أن هذه البيئة قد تكون أكثر تعقيدًا.

يتجه المعفر نحو الأرشيجونة، وتعمل المفصليات على نقل السائل المنوي المحاط بالسوط، وبذلك قد يتم تخصيب البويضة وتعرف باسم زيجوت، وتبدأ الأجنة البوغية في النضج، مع العلم أنها لا تنفصل عن الأمشاج حتى لو اكتملت بشكل كامل.

في هذه المباغي تحدث عملية الانقسام المنصف، وبفعل الرياح والمياه تنتقل هذه الأبواغ إلى أماكن جديدة، وعندما تكون الظروف المناخية ملائمة لها فإنها تتحول إلى مشيج جديد، وبالتالي فإن طريقة تكاثر النباتات اللابذرية لا تختلف عن طريق تكاثر النباتات اللاوعائية.

لا يفوتك أيضًا:  الطور السائد في النباتات البذرية

أنواع النباتات اللابذرية

في ظل التعرف على إجابة سؤال هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟ يجب أن نكون على دراية بأنه تم تقسيم هذه النباتات إلى 3 أنواع كما هو موضح فيما يلي:

أولًا: النباتات الطحلبية

إن النباتات الطحلبية تتميز بأن لها حجم صغير، كما تنمو في الأماكن الرطبة، وتفضل التعايش بها بالرغم من قدرته على تحمل البيئات الصحراوية الجافة، ويوجد منها أكثر من 20 ألف نوع، مع العلم أنها تتشكل من 3 شعب من النباتات اللاوعائية، وهي الزهقرنية، والحزازية، والكبدية.

لا تنتج هذه النباتات الزهور، وهي تتكاثر من خلال الأبواغ، حيث إنها تقوم بتكوين هياكل تناسلية معلقة، وهناك من يعتبرها تتكون من مجموعة من الخلايا الأحادية، وهناك بعض الأبحاث التي أثبتت عكس ذلك تمامًا.

ثانيًا: نباتات زهقرنية

هي من النباتات الجينية الشهيرة حيث تنتمي إلى النباتات الملوية، وذلك لأنها تكون طويلة مقارنةً بالنباتات الأخرى

ومن أهم مميزاتها أنه يمكن إيجادها في أي مكان حيث تتكاثر بشكل سريع لذا نجد منها كميات كبيرة، ويوجد منها نوعان: وهما الاستوائية وغير الاستوائية ، مع العلم أنها تنتمي إلى العصر الكريتاسي العلوي فقط.

تشتمل هذه النباتات على خلايا وكلًا منها يحتوي على واحدة من البلاستيدات، وفي أغلب الأحيان يتأرجح قطرها بين 1 إلى 5 سم

وتنمو النباتات التي تتخذ شكل القرن عن طريق الأرشيجونة المتواجدة في النابتة العرسية أي أنها تنمو من القاعدة عوضًا عن الطرف، وبالتالي فإن نموها يختلف تمامًا عن نمو حشيشة الكبد التي تنتمي إلى النباتات الطحلبية.

ثالثًا: نباتات كبدية

إن دورة حياة هذه النباتات تعتمد على الأمشاج، حيث إنها تنتمي إلى النباتات الجينية ويوجد منها ما يزيد عن 9000 نوع، ويعتبر أشهرها النوع الذي يكون في هيئة مشرة مسطحة لا تشتمل على الأوراق،

وباقي الأنواع تشتمل على أوراق وتتشابه في الشكل مع الطحالب المسطحة إلا أن الاختلاف بينهما أن حشيشة الكبد بها أوراق لا تشتمل على ضلع الورقة.

وما يميز هذه النباتات أنها تكون صغيرة الحجم، حيث إن عرضها يتأرجح بين 2 إلى ١ سم، لذا لا يمكن ملاحظتها إلا إذا تواجدت بكميات كبيرة، وغالبًا ما تنتشر في الأماكن الرطبة إلا أنه يوجد أنواع منها في الصحاري والمناطق القطبية الشمالية.

لا يفوتك أيضًا:  من خصائص النباتات معراة البذور عدم قدرتها على تكوين ازهار

الفرق بين النباتات البذرية واللابذرية

هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟

هناك فرق كبير للغاية بين النباتات البذرية واللابذرية من حيث التكوين وطريقة التكاثر، بالإضافة إلى العديد من الفوارق الأخرى التي علمناها عند البحث عن إجابة سؤال هل تتكاثر النباتات اللابذرية بواسطة عملية التلقيح؟ لذا سوف نوضحها في الجدول الآتي:

وجه المقارنة النباتات البذرية النباتات اللابذرية
تصنيفها النباتات الوعائية. النباتات الوعائية.
تعريفها نبات له القدرة على إنتاج البذور. لا تنتج البذور وتتكون من خلايا دقيقة (الأبواغ).
أنواعها نباتات زهرية، والصنوبريات. الحزازيات، والسراخس.
أماكن تكاثرها في كل مكان. في الأماكن الرطبة.

يمكنك التعرف على النباتات اللابذرية بكل سهولة، حيث إنها تكون ذات حجم صغير للغاية، كما لا تنتج الأزهار بسبب عدم احتوائها على البذور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *