جدول حجم البويضات؟ وما حجم البويضة المناسب للحمل

ماريهان أحمد

كيف يكون جدول حجم البويضات ؟ حيث يساهم جدول البويضات في التعرف على الأسباب التي تؤخر من حدوث الحمل بشكل طبيعي، كما أن هناك الكثير من العوامل الأخرى التي تؤثر على تلقيح البويضة ، وهذا ما سوف يتم إيضاحه عند التعرف على حجم البويضات المناسب للمرأة، عبر موضوعنا اليوم في السطور القادمة.

جدول حجم البويضات

تعرف البويضة على أنها أكبر خلية في جسم المرأة، وذلك لأن حجمها قد يصل إلى حبة الرمل، والجدير بالذكر أن مبيض المرأة بشكل عام يكون به أكثر من مليون بويضة في المبيضين، وهو عدد غير قابل للزيادة مع مرور السنوات.

يظل المبيض خامل إلى أن تصل الفتاة لسن البلوغ، بمعنى نزول الدورة الشهرية بشكل شهري، فيبدأ في إفراز البويضات في قناة فالوب، وهي ما تنتظر أن تحصل على التلقيح المناسب لها من الحيوان المنوي في حالة إذا كانت المرأة متزوجة.

بعد أن تلقح البويضة، تفرز سائل من حولها يحميها من اختراق أي حيوان منوي آخر، وعلى غرار ذلك تنتقل إلى منطقة الرحم، والذي يكون في هذه الحالة مستعد لاستقبالها، وعلى الفور تستقر في جدار الرحم، ومن ثم يبدأ الجنين في التكوين.

بينما في حالة عدم حدوث الحمل، تنزل البويضة من ضمن الأنسجة التي يقوم جسم المرأة بالتخلص منها، والتي تعرف باسم الحيض أو الدورة الشهرية، والجدير بالذكر أن البويضة خلال فترة التبويض يكون حجمها صغير للغاية، لا يتعدى أكثر من 5 مل.

تستمر البويضة في النمو إلى أن تصل لمرحلة النضج الكامل، وخلال اليوم 14 من الدورة الشهرية، من المتوقع أن يصل حجم البويضة إلى 21 مل، وهو ما يعد الحجم المناسب للتلقيح، لهذا الأمر دعونا نتعرف الآن على جدول حجم البويضات وذلك على النحو التالي:

أيام الدورة الشهرية حجم البويضة
من يوم 1 إلى 4 للدورة الشهرية من 2 إلى 4 مللي
اليوم 5 من الدورة الشهرية من 5 إلى 6 مللي
اليوم السادس من الدورة من 7 إلى 8 مللي
اليوم السابع من الدورة. من 9 إلى 10 مللي
اليوم الثامن من الدورة من 11 إلى 13 مللي
اليوم التاسع من الدورة من 13 إلى 13.5 مللي
عاشر يوم من الدورة من 13.7 إلى 15 مللي
اليوم الحادي عشر من الدورة من 15 إلى 17 مللي
اليوم الثاني عشر من الدورة من 17 إلى 21 مللي

تعرف أيام التبويض بكونها الأيام التي يكون فيها المبيض مستعد إلى أن يقوم بإطلاق البويضات التي تنتظر في قناة فالوب من أجل الحصول على التلقيح، والجدير بالذكر أن البويضة بإمكانها أن تنتظر لمدة قد تصل إلى 3 أيام بدون تلقيح.

حيث يلزم في هذه الفترة أن يحدث جماع وهو ما يتسبب في تلقيح البويضة وحدوث الحمل، تنشط أيام التبويض للمرأة بداية من اليوم الأول للدورة الشهرية، على أن تصل للذروة بداية من اليوم الرابع عشر، وهي الفترة التي تكثر فيها نسبة حدوث الحمل بشكل عام.

لا يفوتك أيضًا:  كيف ينزل كيس المبيض مع الدورة؟ وما هي تكيسات المبايض

ما هو حجم البويضات المناسب للحمل؟

في إطار تعرفنا اليوم على جدول حجم البويضات، نجد أن الحجم المناسب للبويضة من أجل حدوث الحمل هو 21 مللي، وهو الحجم الذي تصل إليه البويضة خلال اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية.

ويفضل في هذا الوقت أن يتم تلقيحها بالحيوان المنوي، والجدير بالذكر أنها في حالة إذا كانت أصغر من ذلك فمن المحتمل أن تلقح بشكل طبيعي، ولكن نسبة حدوث الحمل تقل عن المعدل الطبيعي لها.

لا يفوتك أيضًا:  ما سبب عدم انفجار البويضة وتحولها لكيس

أسباب تؤدي لضعف التبويض للمرأة

في سياق حديثنا حول جدول حجم البويضات، دعونا نتعرف من خلال هذه الفقرة على أهم الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التبويض عند المرأة، وذلك على النحو التالي:

1- تكيس المبايض

واحدة من أهم الأعراض التي قد تصيب المرأة في المبيض وتؤدي إلى ظهور الكثير من العوامل التي تؤثر على حدوث الحمل بشكل طبيعي، ويعود الأمر في ذلك إلى أنها تؤثر على قدرة المبيض على إنتاج البويضات اللازمة للتلقيح.

وبالتالي لن تصل البويضة إلى الحجم الطبيعي لها، وهو ما يتسبب في الإصابة بالاضطرابات في مستويات السكر في الدم، كما أن هذه المتلازمة قد تنتج من زيادة الوزن بشكل كبير أو الإصابة بالسمنة للمرأة.

2- التقدم في العمر

الجدير بالذكر أن في حالة تقدم عمر المرأة، واقترابها مما يعرف بسن اليأس تبدأ الكثير من التغيرات تظهر عليها، والتي من بينها انقطاع الدورة الشهرية، وقد يعود الأمر في ذلك إلى قلة إنتاج هرمون الاستروجين في الجسم، والذي يؤثر على نشاط المبيض للمرأة.

3- خلل الغدة الدرقية

في حالة الإصابة بالخلل في اضطرابات الغدة الدرقية فذلك يؤثر بشكل كبير على هرمونات الجسم، والتي لها دور كبير في تنظيم عمل الدورة الشهرية، وبالتالي إنتاج البويضات المسؤولة عن التبويض والخصوبة وحدوث الحمل.

لا يفوتك أيضًا:  تعرف على الأطعمة التي تساعد على تنشيط البويضات وحدوث الحمل

4- مواقف التوتر والضغط العصبي

جدول حجم البويضات

في بعض الحالات قد يكون الضغط النفسي أحد أهم العوامل التي تؤدي إلى تأخر حدوث الحمل بشكل عام، حيث بمجرد الزواج تشعر المرأة بالخوف والقلق من أجل تأخر حدوث الحمل الأمر الذي يؤدي إلى تأخره بالفعل بسبب تعرض هرمونات الجسم إلى الكثير من الاضطرابات المختلفة، والتي تؤدي إلى عدم الانتظام بها.

الحمل من الأمور التي تسعى إليها كل امرأة ولكن يجب التعرف على العوامل التي تزيد من فرص حدوثه أو تقل منها للتركيز عليها والعمل على علاجها وزيادة نسبة الخصوبة ومن بينها جدول البويضات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *