6 خلطات طبيعية للتخلص من اسمرار الشفايف الداكنة

أ / أمنية أشرف السيد السباعي

تتسبب بعض الممارسات الحياتية والعادات اليومية للكثير منا في زيادة أعداد صبغة الميلانين الموجودة في شفاهنا، مما يدفعنا للبحث عن طرق التخلص من اسمرار الشفايف، وما يساعد في ذلك من منتجات علاجية أو في بعض الأحيان المنتجات التجميلية التي قد تضر أكثر مما تفيد.

منتجات طبيعية للتخلص من اسمرار الشفاه

تقدم الطبيعة دائمًا أفضل الحلول وأكثرها أمنًا سواءً للأغراض العلاجية أو التجميلية، وفيما يخص اسمرار الشفاه فإن المنتجات الطبيعية التي تساعد في التخلص من ذلك وفيرة جدًا.

1- خلطة الكركم

أكدت بعض الدراسات أن للكركم خصائص مثبطة لإنتاج صبغة الميلانين، فيمكن الاستفادة منه في التخلص من اسمرار الشفاه بإضافة القليل من الحليب وتطبيق المعجون عليها.

التخلص من اسمرار الشفايف

مكونات

  • كمية مناسبة من الكركم الطبي.
  • مقدار من العسل مساوٍ لكمية الكركم المستخدمة.
  • ملعقة صغيرة من عصير الليمون.

طريقة الاستخدام

  1. قومي بخلط الكركم مع العسل، وامزجيهم جيدًا.
  2. أضيفي عصير الليمون للخليط، وقومي بتطبيقه على شفتيكِ بطريقة التدليك، واتركيه لمدة 15 دقيقة.
  3. قومي بشطف شفتيكِ بالماء الفاتر.
  4. داومي على تطبيق الخلطة 3 مرات في الأسبوع، لتحصلي على نتائج أفضل.

التخلص من اسمرار الشفايف

2- خلطة الفراولة

التخلص من اسمرار الشفايف

يمكن التخلص من اسمرار الشفاه وتوريدها باستخدام الفراولة، عن طريق تطبيق تلك الوصفة:

المكونات

  • 5 حبات من الفراولة متوسطة الحجم.
  • ملعقتين من صودا الخبيز.

طريقة الاستخدام

  1. قومي بهرس حبات الفراولة مع صودا الخبز، واخلطيهم جيدًا.
  2. طبقي هذا المزيج على شفتيكِ ليلًا قبل النوم، عن طريق التدليك برفق.
  3. اشطفي شفتيكِ بالماء البارد في الصباح، ومع الاستمرار يؤدي إلى تقليل الاسمرار.

3- زيت الزيتون

التخلص من اسمرار الشفايف

تساعد المداومة على استخدام زيت الزيتون على الشفاه في تفتيحها، وزيادة نضارتها ومنحها لمعةً محببة، ويمكنكِ استخدام تلك الخلطة لتحقيق ذلك بشكل أسرع.

المكونات

  • مقدار مناسب من زيت الزيتون البكر.
  • ملعقة صغيرة من السكر.

طريقة الاستخدام

  1. قومي بمزج زيت الزيتون مع السكر، مع التقليب الجيد.
  2. افركي شفتيكِ بالخليط برفق تام.

مع المداومة على تلك الخلطة تلاحظين استعادة شفتيكِ للونهما الطبيعي، وذلك في غضون شهر أو شهرين.

4- خليط الليمون مع العسل

التخلص من اسمرار الشفايف

الليمون من الحمضيات التي تُعرف بخصائصها الفعالة في تفتيح البشرة مثل جلد الشفاه، ويساعد هذا المزيج في ترك الشفاه ناعمة ورطبة، كما أن العسل يعمل على منحها التغذية واللون الوردي الطبيعي.

المكونات

  • ملعقة من العسل.
  • قطرات من عصير الليمون.

طريقة الاستخدام

  1. أضيفي مقدار نقطتين على العسل، وامزجيهم جيدًا.
  2. ضعي المزيج على شفتيكِ لمدة ساعة.
  3. قومي بشطف شفتيكِ بالماء.
  4. يمكنكِ تكرار هذه الوصفة يوميًا للحصول على النتيجة المنتظرة بشكل أسرع؛ إذ أن هذه الخلطة قد يستغرق ظهور نتائجها مدة الشهر.

التخلص من اسمرار الشفايف

5- بلسم جل الصبار

التخلص من اسمرار الشفايف

يتم الاستعانة بجل الصبار في تحضير الكثير من المنتجات التجميلية، ويتمتع بخصائص تساعد في تقليل الميلانين بالبشرة، كما يساهم فرك الشفاه باستمرار بزيت جوز الهند على منحكِ شفاهًا وردية ناعمة، ويحميها من الجفاف والتشققات.

يمكن الاستفادة من كلا المكونين عن طريق التطبيق المباشر على الشفتين حتى الجفاف، ثم شطفهما بالماء الدافئ، أو بتحضير بعض الوصفات الطبيعية.

المكونات

  • ملعقة صغيرة من جل الصبار.
  • ملعقتين كبيرتين من زيت جوز الهند.
  • ملعقة صغيرة من زبدة الشيا.
  • قطرات من زيت اللوز.

طريقة الاستخدام

  1. قومي بتسخين زيت جوز الهند وزبدة الشيا معًا لإذابتهما.
  2. اخلطي مكونات الخطوة السابقة مع بعضها البعض بشكل جيد.
  3. انقلي الخليط لوعاء آخر، ثم أضيفي جل الصبار، وامزجيهم جيدًا.
  4. يمكنكِ الاستعانة بزيت اللوز للتخلص من تكتل العجينة، عن طريق إضافة بعض القطرات إليها.
  5. داومي على تطبيق الوصفة على شفتيكِ لتستعيدي لونهما الطبيعي وتحصلي عليهما ناعمتين ورطبتين.

التخلص من اسمرار الشفايف

أسباب تغير لون الشفاه إلى الأسود

اللون الأسود الذي يزعجنا في الشفاه ما هو إلا عرض يشير من خلاله الجسم إلى عدة تغيرات طارئة على طبيعته؛ مما يؤدي إلى اختلال في بعض وظائفه الحيوية.

اسمرار الشفاه يعود إلى زيادة نسبة صبغة الميلانين في هذه المنطقة، وهذا يمكن إرجاع حدوثه بعدة أسباب مختلفة.

التخلص من اسمرار الشفايف

  • الإفراط في التعرض للشمس : إذ يزيد التعرض للشمس من تحفيز الجسم لإنتاج الميلانين للمساعدة في مقاومة الأشعة فوق البنفسجية بغرض حماية الجسم منها.
  • التدخين: تحتوي السجائر على عنصري النيكوتين والبنزبيرين، اللذين يتسببان في زيادة نسبة الميلانين في الشفاه كذلك، مما يؤدي لظهور اللون أسود تدريجيًا.
  • إهمال رعاية الشفاه: يُعد هذا السبب من أكثر الأسباب تأثيرًا في الشفاه، وعاملًا قويًا يساعد في تعرضها للاسمرار، حيث إن عدم المداومة على ترطيب الشفاه يؤدي إلى جفافها ومن ثم تحولها إلى اللون الأسود.
  • الحمل: قد يتسبب الحمل في ضمن مجال تأثيره على هرمونات السيدات إلى تغيير لون شفتيها إلى اللون الأسود، ولكن في حال عدم وجود سبب آخر ومع بعض الاهتمام، فإنه يحتمل رجوعها بسرعة إلى اللون الطبيعي.
  • الإصابة ببعض الأمراض: قد تتسبب بعض الأمراض في تغير لون الشفاه، مثل فقر الدم، أو ارتفاع تركيز الحديد، أو نقص بعض الفيتامينات.

طرق التخلص من اسمرار الشفايف

يمكن استخدام العديد من الوسائل للتخلص من تغير لون الشفاه إلى اللون الأسود، بعضها يعتمد على الآليات الطبيعية، وبعضها يتم باللجوء إلى المنتجات العلاجية المختلفة.

  • الليزر: تعتمد بعض حالات اسمرار الشفاه خاصةً تلك الناتجة عن التدخين على تعريض الشفاه إلى نبضات الليزر التي تعمل على التقليل من نسبة صبغة الميلانين في هذه المنطقة.
  • التقشير الكيميائي: هذه الطريقة تعتمد على استخدام الحمضيات في التخلص من التصبغات واللون الأسود للشفاه، وقد تحتاج بعض الحالات إلى عدد من الجلسات تبعًا لمدى سوء الحالة.
  • التقنيات التجميلية: تستدعي بعض حالات اسمرار الشفاه التدخل التجميلي والذي يتم عبر إحدى الطرق الآتية:
  • البوتوكس: تزيد هذه التقنية من نضارة الشفاه، وتعتمد على إزالة التقلصات الموجودة حول الفم والتي تساهم في تعزيز المظهر الداكن للشفاه.
  • الفلر: تحتوي منتجات هذه الحشوات على حمض الهيالورونيك الذي يساعد الجلد في الحصول على مظهر أكثر امتلاءً.
  • العلاجات الموضعية: تحتوي هذه الأدوية على مواد تسرع من تجديد الخلايا في الشفاه، بالإضافة إلى بعض المرطبات، والأحماض، وتعطي هذه الطريقة نتائج على المدى البعيد.
  • العلاجات الطبيعية: تعتمد هذه الطريقة على تطبيق بعض المواد الطبيعية على الشفاه مثل زيت جوز الهند، وماء الورد، وزيت الزيتون.

نصائح للوقاية من اسمرار الشفاه

يمكن تجنب العادات السيئة التي تؤدي في نهاية المطاف إلى اسمرار الشفاه، واتباع المزيد من العادات الصحية، مع اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية لتجنب الوصول لتلك النتيجة.

التخلص من اسمرار الشفايف

  • التقشير: يفيد تقشير الشفاه في إزالة الجلد الجاف والميت، ويمنح الشفاه مظهرًا أكثر لمعانًا، ويزيد من ترطيبها، كما يساهم في إبراز لون أحمر الشفاه بطريقة مثالية أكثر.
  • تجنب تعريضها للشمس: يمكن أن تتم حماية الشفاه من آثار التعرض إلى أشعة الشمس الضارة من خلال استخدام مرطب شفاه تزيد نسبة عامل الحماية فيه عن 40.
  • التوقف عن استخدام مستحضرات تجميل الشفاه غير الآمنة: إذ يؤدي استخدام أحمر الشفاه أو أقلام التحديد باستمرار إلى زيادة عرضة جلد الشفتين للتلف، وزيادة نسبة تشققهما وجفافهما.
  • التوقف عن استخدام المنتجات المسببة للحساسية: ويدخل في نطاقها تناول المأكولات الحارة بمعدل أكبر من المعقول.
  • الامتناع عن لعق الشفاه: يمكن أن يؤدي لعق الشفاه إلى إزالة غشاء الطبقة الدهنية الذي يعمل على حماية الشفتين من الجفاف، مما يؤدي إلى تشققهما.
  • توفير العناصر الغذائية اللازمة للجسم: حيث أن أحد أسباب تعرض الشفاه إلى تغير لونها هو فقر الدم ، إذًا يمكننا تجنب الاسمرار من خلال تناول الطعام الذي يعزز من تواجد الحديد في الجسم، بالإضافة إلى العناصر الغذائية الهامة الأخرى كالفيتامينات.
  • المداومة على شرب الماء: حيث يساعد شرب الماء بكميات وفيرة في الحفاظ على ترطيب الشفاه، وحمايتها من الجفاف المؤدي للاسمرار.

يُفضل دائمًا الاستعانة بالوصفات الطبيعية في الوقاية وكذلك التخلص من اسمرار الشفايف، وذلك تجنبًا للجوء إلى المقشرات الكيميائية والعلاجات التي ربما تسبب ضررًا على المدى البعيد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *